أخبار التكنولوجياموبايلي

هواوي تُطرد من أمريكا !!!

هل صحيح ما نسمع أن هواوي تُطرد من أمريكا !!! …..

منذ فترة ليست ببعيدة والسلطات الأميركية تحوم حول فكرة منع دخول الأجهزة الصينية إلى الأراضي الأمريكية

فبدأ أعضاء الكونغرس بالتخطيط و من ثم التنفيذ حيث أصدر الكونغرس الأميركي مذكرة يمنع بموجبها دخول شكرات صينية مثل هواوي و ZTE  إلى أميركا ; وبيع هواتفهم و خاصة بعد أن نجحت بعض الهيئات في إلغاء صفقات محتملة مع هواوي و AT

هواوي تُطرد من أمريكا !!!

وبحسب التقارير فإن هواوي أصبحت الشركة الأولى عالميا في إنتاج الهواتف الذكية متفوقة في ذلك على أبل و سامسونغ ; إلا أن أرقامها و الإحصائيات في أميركا لم تعكس الحقيقة

هذا الأمر بدا جليّا و خاصة في السنة الأخيرة حيث كانت هواوي تحاول عقد صفقات بيع مع كبرى شركات الاتصالات في أميركا

هذا الأمر الذي كاد أن يصبح حقيقة على أرض الواقع لولا تدخل الجهات الحكومية و نجاحها في فك هذا الاتفاقيات و منع حدوثها.

وبحسب موقع The Information الأميركي فإن أعضاء مجلس الشيوخ أصدروا مذكرة رسمية لهيئة الاتصال الفيدرالية FCC المسؤولىة عن تشريع مثل تلك الصفقات ; لمنع الموافقة على الصفقة بين هواوي و شركة AT&T لدواعي أمنية ;

و لم تتوقف محاولات افشال دخول هواوي هنا فأيضا و بحسب موقع TechCrunch ذكر على غرار الموقع السابق; أن مجلس الشيوخ قد أصدر مذكرة تنص على منع التعامل أو عقد الصفقات مع الشركات الصينية مثل هواوي و ZTE وأي شركة فرعية لهما لانها شركات تتعاون مع الحكومة الصينية و قد تهدد الأمن الوطني الأميركي .

وفي حالة الحصول على موافقة أعضاء مجلس الشيوخ، واعتماد تلك المُذكّرة، فإن تلك الشركات، وغيرها من الأسماء الصينية ستُمنع من دخول أمريكا بشكل كامل،

بما في ذلك معدّات الاتصالات الخاصّة بها أيضًا المُستخدمة من قبل شريحة كبيرة جدًا من الشركات.

هواوي تُطرد من أمريكا !!!

وفي وقت سابق من هذا القرار وفي عام 2011 بالتحديد قام رئيس الاستخبارات الأميركي CIA بإجراء بحث خرج منه بنتيجة

أن الحكومة الصينية تستخدم شركات الاتصال مثل هواوي و الخ… من الشركات لتسريب بيانات المستخدمين الأمر الذي أدى في وقتها إلى وقف التعامل مع الشركات الصينية أو حتى الجهات التي تعتمد على قطع الاتصالات الصينية.

فما رأيكم أنتم .. هل ستطبق أمريكا هذا الأمر بشكل فعلي وصارم .. ؟؟




 

تقيممك للمقالة 💚😘😉

تقييم المستخدمون: 3.65 ( 1 أصوات)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق