الأسرة والطفل

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

كيف تكوني الزوجة المثاليّة الصالحة

محتوى مقالة 1- مقدمة عن الزواج 2- كيف يختار الزوج شريكة حياته المثاليّة 3- كيف أختار الزوجة الصالحة ؟ ( صفات شخصية + تعاملها مع ربها + تعاملها مع زوجها) 4- خاتمة: نصيحة  للمقبل والمقبلة على الزواج.

1- مقدمة : كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

*- في هذه الحياة يسعى الناسُ للسعادة ومن السعادة التي نحتاجها “الاستقرار الأسري” بإنشاء أسرة بنيانها الرجل الصالح و المرأة الصالحة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أربع من السعادة وذكر منها المرأة الصالحة [ صحيح ابن حبان .
* التي إذا نظر إليها أسرته وإن غاب عنها حفظته في ماله ونفسه, في هذا الزمان الذي كثر فيها المترجلات من النساء بعد أن غذيّت عقول الكثير منهن بأفكار ومعتقدات الغرب السامّة ما أحوجنا إلى المرأة الصالحة التي ثوب التقى والحياء يسترها وطهارة القلب و نقاء السريرة يُزيِّنها… إذاً

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

*- إن الزواج هو: (تعاقدٌ بين رجل وامرأة يقصد به استمتاع كل منهما بالآخر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع سليم).
و الزواج سنّة الله في خلقه، وتكوين الأسرة الصالحة مسؤولية كلا الأبوين خصوصاً الزوجة؛ لأنّها هي أساس تربية الأجيال ، فالزّوجة الصالحة هي قرّة عين الرجل ومَتاعه في الحياة الدنيا.

كيف يختار الزوج شريكة حياته المثاليّة
الزوجة المثالية هي التي تتصف بالجمال الحسي والجمال المعنوي :

فالجمال الحسي: كمال الخلقة، لأن المرأة كلما كانت جميلة المنظر، حسنة الهيئة، ارتاحت العين إذا نظرت إليها، وارتاح لها القلب، وانشرح لها الصدر. وسكنت إليها النفس، ويتحقق فيها قوله تعالى : { ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة }.

وأما الجمال المعنوي: فهو دينها وخلقها، فكلما كانت صاحبة دين وخلق، كانت أحب إلى نفس الزوج .. فالمرأة الصالحة هي القائمة بأوامر الله، الحافظة لحقوق زوجها، وفراشه، وأولاده، وماله، معينة له على طاعة الله تعالى. ولقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم، أي النساء خير؟ قال: « التي تسره إذا نظر، وتطيعه إذا أمر، ولا تخالفه في نفسها، ولا ماله بما يكره »

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

3- صفات الزوجة المثاليّة ( صفات شخصية + تعاملها مع ربها + تعاملها مع زوجها)

أولاً: صفات الزوجة المثاليّة (بتعاملها مع ربها)

  1. طاعة الله سبحانه وتعالى في السر والعلن و الخلق الحسن والصدق
  2. تشكر الله على نعمة الزواج لا سيما في هذا الزمان العصيب الذي كثرت فيه العنوسة بشكل مخيف
  3.  تبتعد عن البدع والسحر والمشعوذين فذلك طريق للضياع والهلاك في الدنيا والآخرة
  4. أن تكوني مؤدية لما افترض الله عليكي، مجتنبة لما نهى الله عنه، مكثرة من النوافل والمستحبات، و متوقية للمكروهات والشبهات .

ثانياً: صفات الزوجة المثاليّة ( صفاتها الشخصية)

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

  1. حسنة الأخلاق، كثيرة الصمت، خفيّة الصوت، عظيمة الصبر ، واسعة الصدر، التي إن أُعطيت شكرت، وإن مُنعت صبرت، وإن زُجرت انزجرت ،و تبتعد عن الغضب والانفعال
  2. التواضع والبعد عن الكبر والخيلاء و لا تكون مغرورة بشبابها وجمالها وعلمها وعملها فكل ذلك زائل
  3. تكون من المتطهرات نظيفة في بدنها وملابسها ومظهرها وأناقتها
  4. أن تتصف بالحياء ( فالحياء في الرجال حسن وفي النساء أحسن)
  5. تبتعد عن التشبّه بالرجال
    كيف-أختار-الزوجة-الصالحة-؟
    كيف-أختار-الزوجة-الصالحة-؟
  6. لا تنشر أسرار الزوجية ولا تسمح للآخرين بالتدخل في حياتها وأسرارها الزوجية
  7. أن تجتنب الزينة والطيب إذا خرجت من منزلها
  8. تلتزم بالحجاب الإسلامي الشرعي
  9. تجتهد لأن تعرف عيوبها، وتحاول إصلاحها وفي ذلك صلاح للأسرة
  10. تربية الأولاد تربيةً صالحة، وتعليمهم الدين والأخلاق الحسنة، وحثّهم على طلب العلم، وحبّ الخير
  11. أن تتحلّى بروح الدعابة :الحياة ليست فقط العمل، والأطفال، الحياة والزواج يجب أن تشمل أيضا الكثير من الضحك والمرح والفكاهة. فيجب ألا تكوني امرأة دائما غاضبة و / أو مكتئبة .
  12. الحنان، والعطف، ورحمة الآخرين، والطبع الهادىء.
  13. الحذر من الغيرة المرضيّة اتجاه الزوج، التي تؤدي إلى الشك وضياع الأسرة.
  14. تتحمل المسؤولية في الأمور الحياتية ولا تتهرب من ذلك

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

ثالثاً: صفات الزوجة المثاليّة (بتعاملها مع زوجها)

بدايةً: عليكي” بالكلمة الطيبة “فهي مفتاح القلب، والزوج يزيد حباً لزوجته كلما قالت له كلمة جميلة حلوة  ذات معنى ومغزى عاطفي، خاصة عندما يعلم الزوج بأن هذه الكلمة الجميلة منبعثة بصدق من قلب محب

  1. أن تحفظ زوجها في نفسها وماله في حالة غيابه
  2. أن تسره إذا نظر إليها، وذلك بجمالها الجسماني والروحي والعقلي، فكلما كانت المرأة أنيقة جميلة في مظهرها كلما ازدادت جاذبيتها لزوجها وزاد تعلقه بها.
    كيف-أختار-الزوجة-الصالحة-كيف-ولماذا
    كيف-أختار-الزوجة-الصالحة-كيف-ولماذا
  3. أن لا تخرج من البيت إلا بإذنه و لا تخرج متبرجة
  4. الرجل يحب زوجته مبتسمة دائماً
  5. أن تكون شاكرة لزوجها الذي أعانها على إحصان نفسها
  6. تختار الوقت المناسب عند طلبها أمر تريده
  7. لا ترفع صوتها على زوجها إذا جادلته
  8. الصبر على فقر زوجها إن كان كذلك
  9. تربية أبنائها على احترام والدهم وطاعته
  10. تعترف بأن زوجها هو سيدها، قال الله تعالى { وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ{ .
  11. أن تعلم بأن حق الزوج عظيم ، أعظم من حقّها على زوجها
  12. تطيعه إذا أمرها بأمر ليس فيه معصية لله ولا لرسوله صلى الله عليه وسلم
  13. لا تصوم صوم النافلة إلا بإذنه
  14. لا تسمح لأحد بالدخول لبيته إذا غاب إلا بإذنه إذا كان من غير محارمها ، لان ذلك موطن شبه وريبة
  15. أن لا تصف غيرها لزوجها
  16. لا تمانع إذا دعاها لفراشه
  17. لا تسأل زوجها الطلاق من غير بأس
  18. تقدم مطالب زوجها وأوامره على غيره حتى على والديّها
  19. لا تضع ثيابها في غير بيت زوجها
  20. لا تؤذي زوجها
  21. لا تنفق من ماله إلا بإذنه
  22.  إذا كرهت شيئا في زوجها فلتصبر، فقد تجد فيه أمرا آخر أحسن وأفضل، قد لا تجده عند غيره إذا طلقها
  23. تعرف ما يريد ويشتهيه زوجها من طعام وسلوك و ملبس وغير ذلك ذلك لأن فيه زيادة لحب الزوج لزوجته وتعلقه بها
  24. معينة له على طاعة الله، إن نسي ذكرته وإن غضب أرضته
  25. أن تشعر زوجها بأنه مهم لديها وإنها في حاجة إليه
  26. أن تظهر حبها ومدى احترامها وتقديرها لأهل زوجها
  27. تودعه إذا خرج من المنزل بالعبارات المحببة إلى نفسه وتهتم بهندام زوجها ومظهره الخارجي وتُلاقيه بالوجه الطلق المبتسم البشوش
  28. إذا أراد الكلام تعطيه الفرصة و تصغي إليه و لا تنشغل بشيء في حالة وجود زوجها معها
  29. تحترم الزوجة رأي زوجها ولا تتأخر عن شيء يجب أن تتقدم فيه، ولا تتقدم في شيء يحب أن تتأخر فيه
  30. تسميه بأحب الأسماء إليه
  31. ترضي زوجها إذا غضب
  32. إذا سافر زوجها لأي سبب من الأسباب، تدعوا له بالخير والسلامة، وأن تحفظه في غيابه
  33. تستشير زوجها في أمورها الخاصة والعامة
  34. تزرع الثقة في زوجها
  35. تراعي شعوره و تبتعد عما يؤذيه من قول أو فعل أو خلق سيئ و تتودد له وتحترمه
  36. تجتهد في معرفة نفسية زوجها ومزاجيته، متى يفرح، ومتى يحزن ومتى يغضب ومتى يضحك ومتى يبكي، لأن ذلك يجنبها الكثير من المشاكل الزوجية ويؤدي لسعادتهما
  37. تقدم النصح والإرشاد لزوجها ولا تقول عنه إلا الكلام الطيب أمام الناس
  38. أن تكون واقعية في كل أمورها
  39. تخدم زوجها وبيتها وأولادها، وتخدم ضيوف زوجها، وتقدّم لزوجها طعامه وشرابه دون تذمرٍ.
  40. تشاركيه في طريقة تفكيره : ليس ضرورياً أن تملكا الطباع نفسها وأن يكون كل منكما نسخة عن الآخر، إنما ثمة أمور أساسية يجب أن تتشاركا بها وأن تكون متناغمة منسجمة.

4- خاتمة:

كيف أختار الزوجة الصالحة ؟

نصيحة للزوج والزوجة.

  • نصيحة للرجل المقبل على الزواج:
  • عليك بذات الدين تسعد في دنياك وأخراك اطلب من الله أن يرزقك الزوجة الصالحة بالإلحاح بالدعاء, وتوكل عليه حق توكله. وأن تكون النية من وراء الزواج العفة.
  • أستشر أهل الثقة من الدين والرأي، من لهم معرفة بذوات الدين والخلق الحسن. صلاة الاستخارة. الإكثار من الاستغفار والذكر. البعد عن اختيار الزوجة عن طريق المجلات أو النت، أو تكوين علاقات قبل الزواج. ، بل تأكد من أنها تملك مقومات الزوجة الصالحة؛ لقيام زواج ناجح، وذلك بمعرفة تاريخها واهتماماتها الشخصية، وما تحب وتكره، وطريقة تفكيرها، والأشخاص الذين تأخذهم قدوة لها في حياتها.

نصيحة للفتاة المقبلة على الزواج:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحفظت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت.

لمّا تزوج الحارث بن عمرو ملك كنده ابنة عوف بنت ملحم الشيباني قالت لها أمها:

أي بنية : احملي عني عشر خصال تكن لك ذخرا وذكرا :

  • الصحبة بالقناعة والمعاشرة بحسن السمع والطاعة
  • والتعهد لموقع عينيه فلا تقع عينه منك على قبيح
  • و التفقد لموضع انفه فلا يشم منك إلا أطيب ريح
  • والكحل أحسن الحسن والماء أطيب الطيب المفقود
  • و التعهد لوقت طعامه فان حرارة الجوع ملهبة
  • والهدوء عند منامه فان تنغيص النوم مغضبة
  • والاحتفاظ ببيته وماله و الإرعاء على نفسه وحشمه وعياله فإن الاحتفاظ بالمال حسن التقدير والارعاء على العيال والحشم جميل حسن التدبير
  • ولا تفشي له سرا فإنك إن أفشيتي سره لم تأمني غدره
  •  ولا تعصي له امراً فإنك إن عصيت أمره أوغرت صدره ثم اتقي ذلك الفرح ان كان ترحا ، والاكتئاب عنده ان كان فرحا فان الخصلة الأولى من التقصير والثانية من التكدير
  • كوني اشد ما تكونين له مرافقة يكن أطول ما تكونين له موافقة واعلمي انك ما تصلين الى ما تحبين حتى تؤثري رضاه على رضاك وهواه على هواك فيما أحببت وكرهت والله يخير لك .

فولدت هذه الزوجة ملوك اليمن السبعة وهكذا تكون النساء الفضليات .

شاهد أيضاً : كيف أختار الزوج الصالح ؟

 

تقييم المقالة

تقييم المستخدمون: 4.67 ( 3 أصوات)
الوسوم

رأي واحد على “كيف أختار الزوجة الصالحة ؟”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق